04 décembre, 2007

مساء ممطر



أقف وراء النافذة لاأحد بالخارج هدوء وسكون يعمّان المكان وزخّات مطر تأبى أن تتوقف أشجارٌ تتمايل يميناً وشمالاً مستسلمةً لخريف يصّر أن ينزعها أوراقها
أعود بمخيلتي إلى ذات خريف آخر أستيقظ مبللاً بين إخوتي السبعة وقط بئيس هزيل يقضي حاجته هوالآخر بيننا أتخيلنا كعلبة سردين مصبّرة رخيصة أو كمساجين يقضون فترة عقوبة حكم عليهم بها الزمن في زنزانة أشبه بمرحاض بسوق أسبوعي
جثث نتنة ملقاة على الأرض بشكل متراص تملأ المكان شخيراً وصوت هرٍ كصرير باب قديم مهترئ
ألعن الجميع في مخيلتي أبي أمي إخواني والقط البئيس الأشهب الفاطمي هكذا كنا نسميه الملعون
أتوجه صوب المدرسة برائحتي النتنة ووجهي الذي لم تمسه نقطة ماء قط في طريقي أشتم رائحة( الشفنج) أشتهيها ألعن كذلك جيوبي المثقوبة اللتي تحيلك مباشرة إلى شيئي الصغير البارد
ألج الفصل رفقة البؤساء من أمثالي رائحة (كرواصة) الساخنة تنبعث من فم المعلم اللعين اللذي يشبه إلى حد ما ممرض المستوصف العمومي السي البزيوي بوزرته البيضاء يأمرنا أن نفتح كراساتنا المهترئة كما يأمرنا البزيوي بفتح سراويلنا كي يغرز شوكته الباردة في مؤخرتنا ضد بوحمرون
يخرجُ معلمنا الّلعين (كرواصةً) أخرى مستفزاً بطوننا آمراً إيانا بتلاوة ما تيسر من خزعبلات وزارة التربية الوطنية لنصيح جميعاً وبصوت واحد
كمال كمال
هذا علم بلادي
علم بلادي أحمر
علم بلادي جميل

11 commentaires:

мσнη∂ιš a dit…

كارثي كالعادة، و نص مكتوب بطريقة سلسة و بسيطة تحملك لزمان لم يكتب لك أن تعيش فيه
شكرا جزيلا أيها الكناوي و دمت لنا مجدوبا إلى ألأبد

Nourry a dit…

trés joli texte, j'espére ke c'est juste une fiction, une pensée a tout les enfants qui ont vecu et vivent dans pareil conditions et qui arrive tt de même a réussir,

negre a dit…

نص جميل جدا . طريقة كتابة سلسة,سهلة وممتنعة في نفس الوقت,كلمات معبرة و صورة ابداعية لواقع حقيقي, لايهمنا ان يكون مرا او حلوا,
... تشابهات وتقاطعات رائعة....
لايمكن لاي قارئ ان يتابع القراءة دون تنفس...لابد من النقاط والفواصل...الخ...
Allz bon courage et continuez

Anima a dit…

يبدو ان مليكة الله يرحمها قد أرسلت اليك ذرات ابداع

لا يسعني سوى ان اقول برافو

pofpof a dit…

با لكناوي...الظاهر ان طفولة ولاد المزاليط في منبت الاحرار تتشابه...تدوينة واعرة...ما خلتي لي مانقول

lhlimi a dit…

من حيث الخيال الأدبي فلا يمكنني إلا أن أقول لك وبصدق تام أنك أمسيت كاتبا متميزا لكن من حيث الموضوع والأسلوب التعبيري فإمك مقلد لمدرسة أنت تعرف حكمي عليها

мσнη∂ιš a dit…

à lhlimi:

في نظري لا يوجد أفضل من مدرسة الصدق و إن كانت عارية من دون سقف،علها تسهم ولو بذرة في تغيير الواقع

à lgnawi:
bghina krwassa

à pofpof:
فاش كنا فالليسي كان مفروض علينا نسمعو النشيد، وتفاديا لجو الغم الذي يخلفه النشيد كنا نقوم بحركات مضحكة أمثال وضع اليد على القلب بحال الميريكان أولا تلبداو نبكيو أولا فاش تايسالي تانديرو حركات تسخينية بحال إلى غادي نلعبو ماتش دولي

negre a dit…

Je ne sais pas pourquoi on essaie toujours de comparer une personne avec d'autres pour juger son travail. On n'est pas obligé de comparer gnawi avec Choukri ou Malika Allah Yar7amha...Je sais certain qu'il avait lu pour ces deux écrivains, mais sans doute qu'il avait lu pour d'autres. Car, se ne sont pas uniquement les romans et les nouvelles de Choukri et de Malika qui permettent à quelqu'un d'écrire un beau texte comme celui de gnawi. Non et mille non.
Pour moi qui a lu éu moins plusieurs textes de Mohamed Choukri, Allah Yra7mou, je vais vous dire une chose que je crois: Ce texte est bien écrit plus que ceux de Choukri.
ساكون صريحا معكم ان هدا النص اروع من إلكثير من النصوص الشكرية (نسبة الي محمد شكري) ..لا اظن ان من كتب هدا النص لم يقرا الا لشكي ومليكة...انا هنا اتكلم علي الاسلوب الادبي للنص... لهدا لايمكن نعت كتابة لكناوي بالتقليد للكتابة الشكرية. بل هي كتابة ادبية ابداعية يظهر انها تغرف من نهر الواقع,لايهمني ان كان قد عاشه لكناوي ام لا...ان لكناوي هو لكناوي, صاحب كتابة ابداعية جميلة, لابشكرية ولا بمليكية(نسبة الي مليكة مستظرف)

Anonyme a dit…

أفطر الصبح زيتونه ..
وأروح المدرسة مزيونه ..
أرجع البيت مهمومة ..
وشكلي كأني مجنونه !!
أذاكر ليل ونهار ..

وأصبر عالألم والنار..
مع هذا أجيب أصفار ..
وما أطلع من الشطار!!
والله إني مظلومة ..
كله من أبله ميموونة !!
الحصة الأولى فاضيين ..
والثانية علينا دين !!
والثالثه رياضيات ..
جاتنا أبله عطيات !!
مليت أنا من هالحصص ..
كل يوم نفس القصص !!
تعبت أضرب وأقسم ..
أحل معادلة أو أرسم
عاد درس الصرف ..
ما فهمت منه ولا حرف !
أما قسم الأعراب ..
ما بفهمه ولو شاب الغراب !
ما أعرف أكتب تعبير ..
ولا أعرف الجمع تكسير !
بوصف لكم معلماتي..
ياللي نكدن لي حياتي !!
نبدأ بأبلة العلوم ..
هذه تخص عمي سلوم !
وعاد أبلة الفنية ..
شكلها مره جنيه !
أبلة العربي ..
فالحة بس في ضربي !
وأبلة الأنجليزي ..
تاكل رطب خنيزي !
وأبلة الموسيقه ..
دبة وتبي تصير رشيقه !!
وأبلة الجغرافيا
تمشي وهي حافية !
وأبلة التاريخ ..
تصنع طايرات وصواريخ !
وأبلة التربية الأسرية ..
راعية الفرن
والصفرية !
أما المعلم الخصوصي ..
ما أدري؟؟ يتكلم روسي ؟؟
يوم السبت نسيت فلوسي ..
والأحد انقلعت ضروسي ..
في الحصة سرحانة ..
للبيت ولهانة !
تعب راسي من التفكير ..
وعقلي شوية وبيطير ..
يا ناااس رحموني ..
وبالنجاح ادعوا لي !!






leilla_amira

H-F-blady a dit…

fi3lan jameelon jidan :)
ana ajido chfanj alad men kroissa :)

mahmoud a dit…

مجهود رائع

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير

مطعم على الطاير